"يعلم الله أنكم في قلبي أحملكم، وأستمد قوتي من الله ثم منكم، فلا تنسوني من دعواتكم". ||عبدالله بن عبدالعزيز || طلبنا بها حيا، فلا ننساها له ميتا كلمة الإدارة

بشرى لكل مَن هم بعد الصحابة إلى يوم القيامة : مَن قرأ ما بين اللوحين وآمن وعمل به .. مع أفضلية الصحبة مطلقاً . (اخر مشاركة : وطني الحبيب - عددالردود : 0 - عددالزوار : 1272 )           »          حفظ جدول الضرب من 11 الى 19 (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3449 )           »          أبيات شعرية بالذاكرة نرددها (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 1220 - عددالزوار : 121389 )           »          أشعار بعاصفة الحزم (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3737 )           »          إنتقل إلى رحمة الله ملك الإنسانية أبونا عبد الله بن عبد العزيز (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3623 )           »          كلمات إبن جدلان بصوت شجي : ياعيون النداوي .. يارقبة الغزال (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3550 )           »          التين المجفف (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 3954 )           »          حنين الماضي (اخر مشاركة : سلوان الآسى - عددالردود : 3 - عددالزوار : 5636 )           »          كل عيد وأنتم والملك المفدى والوطن بخير (اخر مشاركة : صوت الوطن - عددالردود : 0 - عددالزوار : 4043 )           »          اسطع وأشرق خالد الفيصل في يوم الوطن (اخر مشاركة : حلم مقتول - عددالردود : 1 - عددالزوار : 4064 )           »         

الإهداءات


قريبا قريبا قريبا

 
عودة للخلف   منتديات مملكة التوحيد > •][• مملـــكة التوحيد •][• > •°•¤ المشرب الصافي ¤•°•
Your Avatar
•°•¤ المشرب الصافي ¤•°• خاص بالمواضيع الاسلامية " كن لله كما يكن لك فوق ما تريد" يحق للإدارة حذف أي موضوع لاتنطبق عليه الضوابط


فضائل ونفحات العشر أقبلت فهل من مشمر لها :

•°•¤ المشرب الصافي ¤•°•


الموضوع مغلق
 
أدوات الموضوع أنماط عرض الموضوع
قديم 11-17-2009, 09:13 PM رقم المشاركة : 1
مؤسسة لعرائش الوطن

الصورة الرمزية غشقة فرح

تاريخ التسجيل : May 2009
رقم العضوية : 3
الإقامة : في جبين الوطن
الهواية : عشق الدين و الوطن
مجموع المشاركات : 2,301
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.65
معدل تقييم المستوى : غشقة فرح is a jewel in the roughغشقة فرح is a jewel in the roughغشقة فرح is a jewel in the roughغشقة فرح is a jewel in the rough
معلومات إضافية

غشقة فرح موجود حالياً

إفتراضي فضائل ونفحات العشر أقبلت فهل من مشمر لها :

فضل العشر من ذي الحجة

الحمد لله رب العالمين، وصلى الله وسلم على عبده، ورسوله نبينا محمد، وعلى آله، وأصحابه أجمعين.
أما بعد :
فإننا على أبواب أيام مباركة، هي أيام عشر ذي الحجة التي فضلها الله سبحانه وتعالى، وأودع فيها من الخيرات الشئ الكثير لعباده، ولاشك أن حياة المسلم كلها خير إذا اغتنمها في عبادة الله والعمل الصالح، وكلها خير من حين يبلغ سن الرشد إلى أن يتوفاه الله، إذا وفقه الله لاغتنام أيام حياته في الأعمال الصالحة التي يعمر بها آخرته، فمن حفظ دنياه بطاعة الله حفظ الله له آخرته، ووجد ما قدمه مدخرا عند الله عز وجل ومضاعفاً، ومن ضيع دنياه ضاعت آخرته، خسر الدنيا والآخرة ، ذلك هو الخسران المبين ، فكل حياة المسلم خير ، و لكن من فضل الله عز وجل أن جعل أوقاتاً فضلها على غيرها من الأيام ، ليزداد فيها المسلم أعمالا صالحة، ويحصل على أجور مضاعفة، فهناك شهر رمضان المبارك، وما فيه من الخيرات، والأعمال الصالحة والمضاعفة للأجور، وفي شهر رمضان ليلة خير من ألف شهر ، وهي ليلة القدر.
وهناك هذه العشر، عشر ذي الحجة التي اقسم الله جل وعلا في محكم التنزيل، وقال سبحانه وتعالى
بسم الله الرحمن الرحيم: (وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ)، هذه الليالي العشر هي عشر ذي الحجة على المشهور عند أهل العلم ، والله اقسم بها لشرفها وفضلها، لأنه سبحانه وتعالى يقسم بما يشاء من خلقه، ولا يقسم إلا بشئ له شأن، يلفت العباد إليه، وهو اقسم بهذه لشرفها وفضلها، لأجل ان يتنبه العباد لها، وقيل أنها هي العشر التي أيضا أكملها الله لموسى -عليه السلام-: (وَوَاعَدْنَا مُوسَى ثَلاثِينَ لَيْلَةً وَأَتْمَمْنَاهَا بِعَشْرٍ)، قالوا والله اعلم هذه العشر هي عشر ذي الحجة، و قال الله سبحانه وتعالي فيها: (وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَعْلُومَاتٍ عَلَى مَا رَزَقَهُمْ مِنْ بَهِيمَةِ الأَنْعَامِ)، الأيام المعلومات، وأما الأيام المعدودات المذكورة في قوله تعالى واذكروا الله في أيام معدودات فهي أيام التشريق، في أيام معلومات ، يذكروا اسم الله في أيام معلومات، وسيأتي ما يقال من الذكر في هذه الأيام، ومن فضائل هذه العشر أنها تشتمل على يوم عرفة، اليوم التاسع منها، الذي قال -صلى الله عليه وسلم- فيه، في صيامه: ( احتسب على الله أن يكفر السنة الماضية، والسنة المستقبلة)، وفيه أداء الركن الأعظم من أركان الحج، وهو الوقوف بعرفة، هذا اليوم العظيم الذي يجتمع فيه المسلمون من مشارق الأرض ومغاربها في صعيد واحد، هو صعيد عرفة، ليُأدّوا الركن الأعظم من أركان حجهم في هذا اليوم، والذي اخبر النبي -صلى الله عليه وسلم- أن الله ينزل في عشيته إلى سماء الدنيا فيباهي الملائكة بأهل عرفة، فيقول: ( انظروا إلى عبادي شعثا غبرا أتوني من كل فج عميق، يرجون رحمتي، ويخافون عذابي، أشهدكم أني قد غفرت لهم)، وفي اليوم العاشر من هذه العشر يوم الحج الأكبر، وهو يوم عيد النحر الذي يؤدي المسلمون فيه مناسك الحج من طواف وسعي وذبح للهدي وحلق أو تقصير، هذه المناسك الأربعة يبدأ أداؤها في هذا اليوم، ولذلك سمى الله هذا اليوم يوم الحج الأكبر، لأنه تؤدَّى فيه معظم مناسك الحج، وهناك الحج الأصغر وهو العمرة، فهذا اليوم اختصه الله سبحانه وتعالى بهذا الفضل، فالحجاج يؤدون فيه المناسك، وغير الحجاج يصلّون صلاة العيد ويذبحون فيه الأضاحي، يتقربون بها إلى الله سبحانه وتعالى، فهذه العشر المباركة تشتمل على هذه الفضائل، قد قال النبي -صلى الله عليه وسلم-، الحديث الذي رواه البخاري وغيره، (ما من أيام العمل أحب من هذه الأيام العشر ، قالوا يا رسول الله ولا الجهاد في سبيل الله، قال: ولا الجهاد في سبيل الله إلا رجل خرج بنفسه وماله فلم يرجع من ذلك بشئ )، فهذه الأيام العشر يكون العمل فيها أحب إلى الله من العمل في غيرها، حتى الجهاد في سبيل الله، الذي هو أفضل الأعمال، العمل في هذه العشر خير من الجهاد في سبيل الله، إلا من استثناه النبي -صلى الله عليه وسلم- وهو الذي خرج بنفسه وماله ولم يرجع من ذلك بشئ.
فهذه الأيام لها فضائل عظيمة، ويشرع فيها أعمال كثيرة:
- صيام هذه الأيام ويستحب صيامها، صيام تسعة أيام لغير الحجاج، وأما الحجاج فلا يصومون اليوم التاسع، لأجل ان يتقووا على الوقوف بعرفة، وأما غير الحجاج فصيام هذا اليوم في حقهم يكفر الله به السنة الماضية والسنة الآتية، وهذا فضل عظيم من الله سبحانه وتعالى، وفي حديث حفصة: (أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- كان يصوم هذه العشرة)، رواه أبو داود وغيره بسند لا بأس به، وأما ما قالته عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها-: ( أن النبي-صلى الله عليه وسلم- لم يصم هذه العشر)، هذا نفي، وحفصة حديثها فيه إثبات والمثبت مقدم على النافي، فحفصة أثبتت أن رسول الله يصوم ، وعائشة نفت وهذا في حدود علمها -رضي الله عنها- ، فتكون حفصة علمت شيئا لم تعلمه عائشة .
- ومن الأعمال التي تؤدى في هذه الأيام العشر التكبير ، ويبدأ من أول دخول الشهر ، حينما يثبت دخول الشهر يبدأ التكبير في أيام هذه العشر ولياليها، ويكثر المسلم من التكبير فيقول :الله اكبر، الله اكبر، لا اله الا الله، الله اكبر، ولله الحمد ، يكرر هذا ويرفع به صوته، كان الصحابة يرفعون أصواتهم بالتكبير في هذه الأيام العشر، وهذه ما اختصت به هذه الأيام العشر، ويسمّى هذا بالتكبير المطلق بالليل والنهار.

- وكذلك يشرع في هذه العشر الإكثار من الطاعات من صدقات على المحتاجين، وصدقات في سبيل الله، وكذلك من صلوات النوافل في غير أوقات النهي، ولاسيما صلاة الليل، وكذلك لا يفتر المسلم عن ذكر الله فيها بتلاوة القران والتسبيح والتهليل، فيشغل هذا الوقت بالطاعات القولية، والطاعات الفعلية، يغتنمها ويكتسب ما فيها من خير فلا تضيع عليه، يكون فيها صائما في النهار، وقائما في الليل، وتاليا للقران، مكبرا ومهللا ومسبحا، فيشغل لسانه بذكر الله، ويشغل بدنه بالصيام والقيام، وهذا خير كثير في هذه الأيام العشر التي العمل الصالح فيها أحب إلى الله من العمل في غيرها، وان كان العمل الصالح محبوبا عند الله جلا وعلا في سائر الأوقات، ولكن الله يفضل بعض مخلوقاته على بعض، ففضل هذه العشر على غيرها من أيام الزمان، وكذلك مما يشرع في هذه العشر أن من أراد إن يضحي عن نفسه، أو عن نفسه وغيره، فانه إذا دخل في العشر لا يأخذ من شعره، ولا من أظفاره شيئا حتى يذبح أضحيته، لان النبي -صلى الله عليه وسلم- أمر بذلك في الحديث الصحيح .

يشرع في يوم النحر ذبح الهدي أو الأضاحي، والهدي سواء كان هديا واجبا للنسك كهدي التمتع والقران، أو كان هديا مستحبا يهديه المسلم إلي بيت الله العتيق، تقربا إلي الله سبحانه وتعالى، فأول ما يبدأ، أول يوم يبدأ فيه الذبح يوم العيد، هذا بالنسبة للحجاج، وأما بالنسبة لغير الحجاج فيذبحون الأضاحي، تقربا إلي الله سبحانه وتعالى، وسنة نبوية سنها أبونا إبراهيم -عليه الصلاة والسلام- وأحياها نبينا محمد -صلى الله عليه وسلم-، والأضحية قربان عظيم يتقرب بها المسلم إلى الله ويرى بعض العلماء وجوبها، الإمام أبو حنيفة -رحمه الله- يرى أن ذبح الأضحية واجب على الموسر، وأما جمهور أهل العلم فيرون انه سنة مؤكدة، وليس بواجب؛ وعلى كل حال فذبح الأضاحي والهدي في هذا اليوم وما بعده يدل على فضل هذا اليوم؛ قالوا: وهو المراد بقوله تعالى: (فَصَلِّ لِرَبِّكَ وَانْحَرْ)، صل صلاة العيد، وأنحر هديك، وأنحر أضحيتك في هذا اليوم ، فهذا اليوم كما أسلفنا تؤدى فيه مناسك الحج، طواف الإفاضة، والسعي بين الصفا والمروة، ورمي الجمرة ، جمرة العقبة، وذبح الهدي بالنسبة للحجاج وبالنسبة لغير الحجاج ذبح الأضاحي، ومن فضل الله سبحانه انه مدد أيام الذبح إلى ثلاثة أيام بعد العيد، فأيام الذبح أربعة أيام، يوم العيد وثلاثة أيام بعده ، قال -صلى الله عليه وسلم- أيام التشريق أيام أكل وشرب وذكر لله عز وجل، فهذه عشر مباركة، تقدم على المسلمين بخيراتها وبركاتها من الله، على المسلمين من حجاج، وغير حجاج، وفيها هذه الأعمال الجليلة، وبالنسبة للهدي والأضاحي فلها أحكام ذكرها أهل العلم من ناحية السن، ومن ناحية السلامة من العيوب، ففي الأضاحي والهدي لا يجزي الا ما بلغ السن المحددة شرعاً، فالضأن يجزء فيه بان يتم ستة أشهر، والماعز ما تم له سنة، والبقر ما تم له سنتان، والإبل ما تم له خمس سنين، هذا من حيث السن في الأضاحي وفي الهدي، وكذلك في العقيقة أيضا لابد ان العقيقة ينطبق عليها ما ينطبق على الهدي و الأضحية، كذلك السلامة من العيوب، من العور والعرج والمرض والهزال ونقص الخلقة بقطع أو بتر أو غير ذلك ، فتكون سليمة من العيوب التي تنقصها من غيرها، وأما ما يفعل بلحم الهدي ، لحم الأضاحي: ( فكلوا منها واطعموا القانع والمعتر)، ( فكلوا منها واطعموا البائس الفقير)، ويستحب أن يقسمها ثلاثة أقسام، ثلاثة أثلاث: ثلث يأكله هو وأهل بيته، وثلث يتصدق به على المحتاجين، وثلث يهديه لأصدقائه وجيرانه، مع العلم بأنه لا يجوز أن يبيع منها شيئا، لا يجوز أن يبيع منها شيئا حتى الجلد لا يبيعه، وكذلك لا يعطي الجزار أجرته من لحم الهدي والأضاحي، بل يتركها لما شرع الله سبحانه وتعالى من الأكل منها، والتصدق والإهداء، وهذه شعائر قال تعالى: (ذَلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ شَعَائِرَ اللَّهِ فَإِنَّهَا مِنْ تَقْوَى الْقُلُوبِ)، ومنها الهدي والأضاحي، بان يقدم لها من أنفس ما يجده، ومن أطيب ما يجده ،لأنها شعيرة وتقرب إلى الله ، قال الله جلا وعلا: (لَنْ يَنَالَ اللَّهَ لُحُومُهَا وَلا دِمَاؤُهَا وَلَكِنْ يَنَالُهُ التَّقْوَى مِنْكُمْ)، المدار على النيات، ولكن مع هذا فلا يقدم شيئا مستنقصا، أو قليل النفع، ولا يقدم شيئا من كسب حرام، قال -صلى الله عليه وسلم-: ( إن الله طيب ولا يقبل الا طيبا)، إن الله طيب لا يقبل الا طيبا، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا أَنْفِقُوا مِنْ طَيِّبَاتِ مَا كَسَبْتُمْ وَمِمَّا أَخْرَجْنَا لَكُمْ مِنَ الأَرْضِ وَلا تَيَمَّمُوا الْخَبِيثَ مِنْهُ تُنْفِقُونَ)، الخبيث: هو الردي، المراد هنا الردي، لا تتصدق بالردي من الطعام من الملابس، من سائر ما ينتفع به ، لا تقدم الردي، ولا تتصدق من كسب حرام، بل تصدق من كسب طيب، لان الله سبحانه طيب لا يقبل الا طيبا، والطيبات لله سبحانه وتعالى.
الحاصل، أن هذه العشر المباركة لها شأن عظيم، فينبغي للمسلم أن يستقبلها بالبشر والفرح والسرور بمقدمها، وان يستغلها فيما شرع الله فيها، حتى تكون كسبا له عند الله سبحانه وتعالى، يجده يوم يقدم على الله سبحانه وتعالى، وكما ذكرنا أن كل حياة المسلم فيها خير إذا استغلها في طاعة الله، ولكن تخصص الأيام والأوقات التي فضلها الله سبحانه وتعالى بمزيد اهتمام، ومزيد اجتهاد، ولكن مع الأسف ان كثيراً من الناس تمر عليهم أعمارهم، وتمر عليهم الأيام الفاضلة، والأوقات الشريفة، ولا يستفيدون منها، تذهب عليهم سدى، وقد لا يكفي انهم لا يستفيدون منها، بل يستغلونها في الحرام والمعاصي والسيئات، خصوصا في هذا الزمان الذي فشت فيه الشواغل والملهيات من وسائل الإعلام، والبث الفضائي، والانترنت، والأسواق، والعمل في التجارة، أو العمل في الوظائف، أو غير ذلك، وهذا وان كان انه مطلوب من المسلم انه يطلب الرزق، ولكن لا يشغله ذلك عن اغتنام هذه المواسم، فيجمع بين طلب الرزق وبين اغتنام هذه المواسم، والله جلا وعلا لم يمنعنا من العمل للدنيا ما نحتاج إليه، ولكنه نهانا أن ننشغل بالدنيا عن الآخرة: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لا تُلْهِكُمْ أَمْوَالُكُمْ وَلا أَوْلادُكُمْ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَأُولَئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ )، قال سبحانه : (فَابْتَغُوا عِنْدَ اللَّهِ الرِّزْقَ وَاعْبُدُوهُ)، ابتغوا عند الله الرزق واعبدوه، فلا تنساق مع طلب الرزق وتترك العبادة، أو تنساق مع العبادة وتترك طلب الرزق فتكون عالة على غيرك، بل اجمع بين هذا، وهذا: (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا نُودِيَ لِلصَّلاةِ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ فَاسْعَوْا إِلَى ذِكْرِ اللَّهِ وَذَرُوا الْبَيْعَ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ* فَإِذَا قُضِيَتِ الصَّلَاةُ فَانْتَشِرُوا فِي الْأَرْضِ وَابْتَغُوا مِنْ فَضْلِ اللَّهِ وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ)، ولما ذكر المساجد وعمارة المساجد قال: (يُسَبِّحُ لَهُ فِيهَا بِالْغُدُوِّ وَالآصَالِ رِجَالٌ لا تُلْهِيهِمْ تِجَارَةٌ وَلا بَيْعٌ عَنْ ذِكْرِ اللَّهِ وَإِقَامِ الصَّلاةِ وَإِيتَاءِ الزَّكَاةِ)، فالمسلم يجمع بين الأمرين بين طلب الرزق في وقته ، وأداء العبادة في وقتها ، في حين أن العبادة تعين على طلب الرزق وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لا يَحْتَسِبُ)، (وَاسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ وَإِنَّهَا لَكَبِيرَةٌ إِلا عَلَى الْخَاشِعِينَ)، (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلاةِ إِنَّ اللَّهَ مَعَ الصَّابِرِينَ)، فالمسلم لا يضيع دينه ، كذلك لا يضيع دنياه ، وإنما يجمع بين مصالح دينه ودنياه ، هذا هو المسلم، فكيف إذا ضيع وقته في اللهو واللعب، وتتبع المسلسلات، التمثيليات، والفضائيات، والأغاني، والنوادي الرياضية، والمباريات، يضيع وقته في هذه الأمور، والعجيب انه لا يمل، لا يمل من السهر، لا يمل من التعب مع هذه الأمور التي هي في مضرته، لا يتعب، بينما يتعب من الطاعة والعبادة، إلا من رحم الله سبحانه وتعالى.
الحاصل، أن المسلم يتنبه لنفسه ويتنبه لأوقات الفضائل ، قبل أن يقول: (يَا حَسْرَتَى عَلَى مَا فَرَّطْتُ فِي جَنْبِ اللَّهِ وَإِنْ كُنْتُ لَمِنَ السَّاخِرِينَ)، قبل أن يواجه ما ذكره الله وتعالى عن أصحاب النار، إذا القوا فيها، قالوا ربنا أخرجنا نعمل صالحا غير الذي كنا نعمل، قال الله جلا وعلا: (أولم نعمركم ما يتذكر فيه من تذكر وجاءكم النذير فذوقوا فما للظالمين من نصير)، فمن ضيع وقته وحياته فهذا مصيره، ولا حول وقوة إلا بالله.
فلنتنبه لأنفسنا، وننبه غيرنا ولنحفظ وقتنا ولنغتنم أوقات الفضائل قبل فواتها ، فان ذلك هو رأس المال الذي تخرج به من هذه الدنيا :
إذا أنت لم ترحل بزاد من التــقى * ولاقيت يوم العرض من قد تزودا
ندمت على ألا تكون كمثلـــــه * وانك لم ترصد كما كان ارصــدا
لابد من هذا المصير، إذا لم تقدم لآخرتك فلابد أن تندم في حين لا ينفع الندم ، فعلينا أن نتنبه وننبه إخواننا، ونعظم هذه الأيام بطاعة الله سبحانه وتعالى، ونصونها عن الضياع، ونصونها على أن نشغلها بشيء يضرنا ونأثم به.
وفق الله الجميع للعلم النافع والعمل النافع، انه سميع قريب مجيب ، وصلى الله على نبينا محمد، وعلى آله، وأصحابه أجمعين .

( محاضرة للشيخ الدكتور صالح الفوزان بعنوان: " فضل عشرة ذي الحجة" )

 

الموضوع الأصلي : فضائل ونفحات العشر أقبلت فهل من مشمر لها :     -||-     المصدر : مملكة التوحيد     -||-     الكاتب : غشقة فرح



tqhzg ,ktphj hguav Hrfgj tig lk lalv gih :







آخر مواضيعي

0 صوت الوطن حق للأرواح أن تزفك غيمة مثقلة بالتفرد
0 بيان هيئة كبار العلماء في تحريم المظاهرات
0 لتحديد اتجاه القبلة
0 أمر هام
0 هنا نبحرسويا في ذائقتكم عبر البوح الصامت "


أخر تعديل بواسطة غشقة فرح ، 11-17-2009 الساعة 09:16 PM .
قديم 11-17-2009, 10:46 PM رقم المشاركة : 2
شخصية هامة

الصورة الرمزية سعودي وأفتخر

تاريخ التسجيل : May 2009
رقم العضوية : 8
الإقامة : ريــاض الـوطـن
الهواية :
مجموع المشاركات : 75
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.02
معدل تقييم المستوى : سعودي وأفتخر is on a distinguished road
معلومات إضافية

سعودي وأفتخر موجود حالياً

إفتراضي

.

.


فضل عظيــم


اسأل الله لنا ولكم الأجر والمثوبة




غشقة فرح


بارك مولاك فيكـ






آخر مواضيعي

0 .. قوية بــأس .. مرحبا مليون ........







التوقيع -

قديم 11-17-2009, 11:54 PM رقم المشاركة : 3
• مشرفة عدسة مصور •

الصورة الرمزية ترآنيم

تاريخ التسجيل : Jul 2009
رقم العضوية : 102
الإقامة : آشيآءُهُمْ الصغِيّره
الهواية : أحبكـ يآلسعودية
مجموع المشاركات : 1,141
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.33
معدل تقييم المستوى : ترآنيم is on a distinguished road
معلومات إضافية

ترآنيم موجود حالياً

إفتراضي



الله يجزآك كل خير ويرحم وآلديكـ







آخر مواضيعي

0 مرحبااا
0 برج الفيصلية بالرياض
0 عالم النحل
0 معآلم من طيبة الطيبة
0 لقيمات الدجاج المقرمشة







التوقيع -

يكفيْ .. أنه كان ذِكرى
كلّ ما أسهَى لمحتِه !

أيَـآ أغُسَطُسَ مَتْى تَهِبٌ نْسَـآئِمُكَ بـِآلمَجّيْ
قديم 11-18-2009, 02:35 AM رقم المشاركة : 4
عضو نشيط

الصورة الرمزية أمنحني الظل

تاريخ التسجيل : Aug 2009
رقم العضوية : 167
الإقامة : في التماعة ظل !
الهواية : أتهجى الظل في هجير الغياب!
مجموع المشاركات : 169
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.05
معدل تقييم المستوى : أمنحني الظل is on a distinguished road
معلومات إضافية

أمنحني الظل موجود حالياً

إفتراضي

كتب الله لك أجره






آخر مواضيعي

0 لا تتقوقع في لون واحد !
0 سؤال ينتظرك ؟!!
0 ثيمات مسنجر-ثيمات رائعة للمسن
0 طرق استعادة الايميل-إيميلك مسروق هنا الحل
0 تعرف على سرعة اتصالك الفعلية وشوف كم استهلك

قديم 11-18-2009, 03:17 AM رقم المشاركة : 5
عضو مشارك

الصورة الرمزية حنين الورد

تاريخ التسجيل : Sep 2009
رقم العضوية : 173
مجموع المشاركات : 37
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.01
معدل تقييم المستوى : حنين الورد is on a distinguished road
معلومات إضافية

حنين الورد موجود حالياً

إفتراضي

اللهم بلغنا فضل العشرة






آخر مواضيعي

0 الفاكهة المميز ةوالضرورية للجمال
0 " زهرة التوليب " Tulip
0 صور ناشيونال جيوغرافيك
0 حوار شيق بين النون الساكنة والتنوين "

قديم 11-18-2009, 12:36 PM رقم المشاركة : 6
عضو مجلس إدارة

الصورة الرمزية ابومشاري

تاريخ التسجيل : Sep 2009
رقم العضوية : 180
الإقامة : مملكة االإنسانيه
الهواية : ....
مجموع المشاركات : 1,913
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.57
معدل تقييم المستوى : ابومشاري is on a distinguished road
معلومات إضافية

ابومشاري غير موجود حالياً

إفتراضي

جزاك الله الف خير

غشقة فرح

دائما نجدك قريبه لنا في ديننا







آخر مواضيعي

0 صور للحج 2010 من صحيفة البوسطن....
0 شـڪل الحرم المكي الشريف بعد توسعة الملك / عبدالله
0 في داخلي جثمان لا يتنفس
0 مجلة "فوربس" تختار خادم الحرمين ضمن الأشخاص الأكثر نفوذا في العالم
0 منزل متكامل ب 45 ألف ريال فقط فأين من يقتنص الفرص ( صور )







التوقيع -

قف دون رأيك بالحياة مجاهداً=أن الحياة عقيدة وجهاد

قديم 11-18-2009, 04:07 PM رقم المشاركة : 7
الإدارةالمؤسسة

الصورة الرمزية صوت الوطن

تاريخ التسجيل : Apr 2009
رقم العضوية : 1
الإقامة : زُجَاجَة حِبّرْ
الهواية : الكتابة,القراءة,السفر.
مجموع المشاركات : 1,866
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.53
معدل تقييم المستوى : صوت الوطن will become famous soon enoughصوت الوطن will become famous soon enough
معلومات إضافية

صوت الوطن غير موجود حالياً

إفتراضي

ايام فيها يزيد الخير والثواب من الله
أسأل الله ان يجعلنا من المتغانيمين لها

شكرا اتي ووفقك الله ورعاك على هذا الطرح






آخر مواضيعي

0 اليوم الذكرى الخامسه للبيعة الملك عبدالله بن عبدالعزيز شاركوا بالتهنئه
0 كُتب ليست للقراءة
0 عيدكم مبارك
0 فراشات للتصميم Wing Brush Set
0 سمو النائب الثاني : خادم الحرمين الشريفين أستطاع السير على قدميه







التوقيع -

إنت الوطن

أرض الجدود

اللي سقوا من عزمهم

من دمهم

وحدة وطن

يجحد ولد

ويوفي ولد

وتبقى حنون

للي وفا

وللي جحد





قدّ السِّما ،/ فيني (حنين)
.............. وكثر الهوا ،/ فيني ( وله ) . .
قديم 12-17-2009, 12:19 AM رقم المشاركة : 8
ضيف

تاريخ التسجيل : Nov 2009
رقم العضوية : 210
مجموع المشاركات : 5
مشاركتي في اليوم بمعدل: 0.00
معدل تقييم المستوى : الكويتي is on a distinguished road
معلومات إضافية

الكويتي موجود حالياً

إفتراضي

الله يجزاك خير ..
مع اني متأخر..






آخر مواضيعي

0 الكويتي يتشرف ان يكون احد اعظاء الصرح الشامخ..







التوقيع -

الموضوع مغلق

العلامات المرجعية


يشاهد الموضوع حالياً: 1 (0 عضو و 1 ضيف)
 
أدوات الموضوع
أنماط عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code هو متاح
الإبتسامات نعم متاح
[IMG] كود متاح
كود HTML معطل

الإنتقال السريع إلى:

المواضيع المتشابهة
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات المشاركة الأخيرة
أشهر 10 صور هزت العالم صوت الوطن •°•¤ عدسة مصور ¤•°• 0 01-16-2013 07:27 PM
إذا أردت أن أحيي ليالي العشر الأواخر من رمضان متى أبدأ ؟ غشقة فرح •°•¤ الدرر السنية في الفتاوى الفقهية ¤•°• 4 08-21-2011 07:55 PM
حديث: (لا صلاة بعد العصر حتى تغرب الشمس) بدر •°•¤ تمام المنة في نشر السنة ¤•°• 1 03-08-2011 02:59 PM
هل من مشمر وقد آن الأوان ! غشقة فرح •°•¤ المشرب الصافي ¤•°• 5 11-10-2009 07:38 AM
4.5 مليون سعودي زارو البحرين في 6 أشهر علي الشمري •°•¤ نبض الشارع ¤•°• 8 07-26-2009 06:46 AM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML

كل الأوقات هي بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 04:36 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.4
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


أقسام المنتدى

•][• مملـــكة التوحيد •][• @ •°•¤ المشرب الصافي ¤•°• @ •°•¤ الدرر السنية في الفتاوى الفقهية ¤•°• @ •][• المملكة العامة •][• @ •°•¤ مرسى المملكة ¤•°• @ •°•¤ حقول الياسمين ¤•°• @ •°•¤ وهج الفكر وظلال الروح ¤•°• @ •][• المملكـــة الأدبيــــــــة •][• @ •°•¤ أزاهير الفصحى ¤•°• @ •°•¤ أبجدية الشعر ¤•°• @ •°•¤ ثنائية الجسد والروح ¤•°• @ •][• مملـــكة حــواء والمملكة المنوعة •][• @ •°•¤ قلادة انثى ¤•°• @ •°•¤ المائده المستديرة ¤•°• @ •][• مملـكــة خفايا الانترنت والاتصالات والتصوير الفوتغرافي •][• @ •°•¤ خارج نطاق التغطية ¤•°• @ •°•¤ الحياة الرقمية ¤•°• @ •°•¤ تمام المنة في نشر السنة ¤•°• @ •°•¤ السير والتراجم ¤•°• @ ¤•°• درهم وقاية خير من قنطار علاج •°•¤ @ •][• المملكة الإدارية •][• @ •°•¤ لصوتكـ صدى يُسمع ¤•°• @ •][• مملكة الهوية والإنتماء •][• @ •°•¤ رسائل قلبية لملك الإنسانية ¤•°• @ •°•¤ مملكة غارقة في البهاء ¤•°• @ •°•¤ وطــن ومــواطن ¤•°• @ •][• المملكة التعليمية •][• @ •°•¤ التعــــليم ¤•°• @ •°•¤ خارج مقص الرقيب ¤•°• @ •°•¤ نبض الشارع ¤•°• @ •°•¤ ريشة فنان ¤•°• @ •°•¤ عدسة مصور ¤•°• @ •°•¤ الــعين الثــالثة ¤•°• @ •°•¤ ســــلة المهملات ¤•°• @ •°•¤ في جعبتي حكاية ¤•°• @ •°•¤ إطلالة على المنقول ¤•°• @ •°•¤ الإدارة ¤•°• @ •°•¤ الرياضة المحلية والخليجية والعربية ¤•°• @ •°•¤ محبرة شاعر ¤•°• @ •°•¤ منتدى الفنانة التشكيلية بدرية الناصر¤•°• @


إدارة مملكة التوحيد تبرأ أمام الله من أي مخالفات ، فالمواضيع المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولا تمثل بالضرورة رأي الإدارة


 
1 2 3 4 5 6 7 8 9 10 11 12 13 14 15 16 17 18 19 20 21 22 23 24 25 26 27 28 29 30 31 32 33 34 35 36